التخطي إلى المحتوى
الألاف من الشعب التركي يعبرون عن تضامنهم ودعمهم لمدينة القدس في تظاهرات حاشدة عمت البلاد

خرج الآلاف من الشعب التركي اليوم الجمعة، الثامن من ديسمبر / كانون الأول الجاري، في تظاهرات حاشدة في مختلف الولايات والمدن التركية، للتنديد بالقرار الأمريكي حول القدس.

وخرجت تلك التظاهرات عقب صلاة الجمعة، وامتدت في جميع الولايات التركية من الشرق التركي حتى غربه ومن شماله حتى جنوبه.

ودعا إلى تلك التظاهرات منظمات المجتمع المدني والنقابات التركية، وطلاب الجامعات، حيث شارك في تلك التظاهرات أبناء الجاليات العربية والإسلامية المقيمة في تركيا، والساسة الأتراك من مختلف الأحزاب التركية، والناشطون الميدانيون.

ورفع الأتراك المشاركون في التظاهرات، لافتات تعبر عن تمسكهم بالقدس، واعتزازهم بها وموضحة لمكانة القدس عند المسلمين.

ولوح المتظاهرون الأتراك بالأعلام الفلسطينية والتركية وصورا للمسجد الأقصى ومسجد قبة الصخرة.

وخرجت تلك التظاهرات الحاشدة في ولايات ‘سطنبول وقريقلر إيلي وأدرنة وتكيرداغ شمال غربي تركيا، كما خرجت عددا من التظاهرات في الولايات الواقعة وسط تركيا بينها العاصمة التركية أنقرة، وبينغول ونوشهير، وامتدت التظاهرات لتخرج في ولايات ديار بكر وشرناق وماردين وسيعرت جنوب شرق تركيا، فضلا عن ولايات الشمال التركي قريق قلعة وأرتفين وكوموش خانة وأوردو وطرابزون وغريسون وريزه وبايبورت.

كما شاركت حشودا كبيرة من اللاجئين السوريين في التظاهرة التي خرجت من أمام مسجد الظاهرية الواقع في ولاية شانلي أورفة جنوب تركيا.

وتأتي التظاهرات الكبيرة التي خرج فيها الشعب التركي للتعبير عن تمسكهم بالقدس، والإعلان عن عدم التفريط فيها وبيان مكانتها لدى جميع العرب والمسلمين، والتعبير عن عدم اعترافهم بالقرار التي اتخذته الولايات المتحدة الأمريكية بالاعتراف بمدينة القدس كعاصمة موحدة لإسرائيل.

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أقدم الأربعاء الماضي السادس من شهر ديسمبر / كانون الأول، خلال خطاب ألقاه من البيت الأبيض، على الاعتراف بمدينة القدس عاصمة موحدة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية إليها.